طباعة هذه الصفحة

ناقش إجتماع بمصلحة الضرائب بمحافظة الحديدة اليوم برئاسة وزير المالية الدكتور صالح شعبان، ضم قيادة مكتب الضرائب وفرع الوحدة التنفيذية للضرائب على كبار المكلفين، الوضع المالي والضريبي بوجه خاص.
وفي الاجتماع أكد وزير المالية أن الجبهة المالية والإقتصادية لا تقل أهمية عن جبهات العزة والبطولة.وأوضح أن العدوان يستهدف الاقتصاد الوطني بعد فشله وتلقيه الهزائم من أبطال الجيش واللجان الشعبية.


وحث وزير المالية العاملين بالمؤسسات الإيرادية على مزيدا من الصمود ومضاعفة الجهود لرفع نسبة الموارد .. مثمنا جهود العاملين بفرع الوحدة التنفيذية ومكتب الضرائب لرفع نسبة التحصيل.وأكد على أهمية مضاعفة الجهود لتفعيل الأداء وتوسيع قاعدة الإنتشار لجميع المكلفين والقضاء على التراكمات .
ووجه وزير المالية اللجان بضرورة الانتهاء من كافه الملفات.. لافتا إلى أن قيادة وزارة المالية ورئاسة المصلحة ستعملان وفق الإمكانيات لتوفير النفقات الضرورية لتسير العمل.
حضر الإجتماع مدير مكتب الضرائب محمد سيف الفقيه ومدير فرع الوحدة التنفيذية جميل الشرجبي ونائب المدير العام للشؤون التنفيذية محمد الحساني ونائب المدير العام أحمد البوري ورئيس نقابة المصارف والتأمينات فهمي صبره .إلى ذلك تفقد وزير المالية سير العمل بمكتب المالية بالحديدة واستمع من مدير المكتب محمد المنصور إلى شرح عن الصعوبات التي تواجه سير العمل خلال المرحلة الراهنة.
وأكد الوزير شعبان أهمية التغلب على الصعوبات ومضاعفة الجهود لتحصيل وتنمية الموارد المالية وغيرها من الإيرادات والرسوم لرفد الخزينة العامة للدولة.
وشدد وزير المالية على ضرورة اتخاذ كافة الإجراءات القانونية والكفيلة بسرعة وانسيابية التحصيل والتوريد لمختلف الإيرادات إلى طرف البنك المركزي اليمني.
ووجه مكتب مالية المحافظة بضرورة المراقبة الدائمة للعمليات المالية في الإدارات المالية بالمديريات والمكاتب التنفيذية بالمحافظة بما يسهم في تحسين وتقنين عمليات الصرف لمختلف الحسابات المالية.سبانت

آخر تعديل في الثلاثاء, 12 حزيران/يونيو 2018

3914 Comments